الثلاثاء، ٢٤ أكتوبر، ٢٠١٧ 

الحياه

كلمة حق قلها أو التزم الصمت

منى ياسين

للأسف الشديد قامت الصحافة في الآونة الأخيرة وبعد الثورة وحتي تكسب هوي الشعب كتابة أخبار ومعلومات دون التأكد من صحة الخبر أو صحة الأرقام


هل يُعقل هذا الكذب فى الصفحة الأولى بالأهرام؟ من هذا المصدر الرقابى الرفيع الكذاب المنافق الذى يتوارى وراء،  أملى أن تتم محاكمات عادلة بعيداً عن السياسة ولكن تعتمد على الأدلة والمستندات والشهادة الحق،  هذه هى أهداف الثورة الحقيقية العدل والمساواة فى الحصول عليه سرية المصدر ويدعى تقييم البنك المصري الأمريكى بسعر ٥٠ مليار دولار، هو كان بيبيع أمريكان اكسبريس نفسه؟ أليس لك مخ يا كاتب هذا المقال؟ هذه المهنة لها مسئولية الفكر على أقل تقدير. إرجع للسجلات حتى تتحقق مين باع لمين. واسترسل الكتب يصف كيف تدخلت خديجة الجمال بطلب أراض فى الساحل الشمالى لأبيها وأغفل  أن مشاريع محمود الجمال فى الساحل الشمالى  كانت بدايته و خديجة فى اللفة ؟


للأسف الشديد قامت الصحافة في الآونة الأخيرة وبعد الثورة وحتي تكسب هوي الشعب كتابة أخبار ومعلومات دون التأكد من صحة الخبر أو صحة الأرقام. تكتب وجهة  نظر واحدة منحازة  أو تسرد الإتهام الموجه وتعيد الجمل بأشكال مختلفة كأن في الإعادة إفادة أو ترسيخاً للفكرة. فعلي المحرر الدراسة والبحث فعمله مثل عمل وكيل النيابة أو التحري الخاص في استبيان الحقائق وكتابة التحقيق فهو تحقيق أو خبر وصحة الخبر من أهم مقوماته.  عند اتهام شخص أو أشخاص يجب أن يكون صادقاً ويعطي كافة الأوجه. 


نعلم جميعا أن هناك فرق بين التربح الفاسد وبين اتخاذ قرار من خلال سياسة متفق عليها،  يجب أن نذكر القراراتليس  كل من بنى منتجع فاسد ليس كل من بني مصنع لص وليس كل من تعاقد علي عمل تقاعس عنه، العيب أيضاً في القوانين وفي التطبيق والرقابة فعلينا التبين قبل الإعلان. الهامة والمؤثرة سواء كانت ايجابية أو سلبية لا يعصم شخصاً من خطأ، فالخطأ الأكبر هو عدم اتخاذ قرار وهو ما يمكن أن يؤدي إليه مثل هذه المقالات والإتهامات،  لن أتكلم عن شخص أو أشخاص بعينهم ولكن أرجو أن تعودوا إلي التواريخ وتسلسل الأحداث أيضاً بالإضافة إلى دور الرئيس الآمر والناهي في كل شئ. من كان يمكنه الإعتراض دون المساس والإضرار بسمعته ؟ ليس  كل من بنى منتجع فاسد ليس كل من بني مصنع لص وليس كل من تعاقد علي عمل تقاعس عنه، العيب أيضاً في القوانين وفي التطبيق والرقابة فعلينا التبين قبل الإعلان.


 يا أهل القلم في رقبتكم أرواح و سمعة مواطنين، فى رقبتكم اقتصاد مصر لا تفزعوا الإستثمار  المحلي "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ" ـ صدق الله العظيم   

 

يجب أن نعلم أن هذا وقت تصفية حسابات عن حق أو غير حق نطلب منكم التبين قبل إثارة الرأى العام  و أن نترك القضاء يقوم بدوره،  أملى أن تتم محاكمات عادلة بعيداً عن السياسة ولكن تعتمد على الأدلة والمستندات والشهادة الحق،  هذه هى أهداف الثورة الحقيقية العدل والمساواة فى الحصول عليه انى أقول هذا لتخليص ضميرى وقول الحق والمنطق  ولنا كلام  آخر فى مقالة أخرى بإذن الله.



منى ياسين كانت اول من شغل منصب رئيس مجلس إدارة جهاز حماية المنافسة المصري حتى ١١ يناير ٢٠١١ ،قبل ذلك شغلت منصب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة الشرق الأقصى حتى تم بيعه إلى بنك عودة. وتشغل حاليا منصب عضو غير تنفيذى فى مجلس ادارة بنك القاهرة . و قد قامت مؤخرا مع مجموعة من المؤسسين بانشاء الجمعية المصرية لحماية المنافسة المشهرة فى سبتمبر ٢٠١١ . كذلك تعمل بمجالات الاستشارات والمؤسسات الغير هادفة للربح. حصلت السيدة منى يس على بكالوريوس الاقتصاد من الجامعة الأمريكية بالقاهرة  وحصلت على دبلومه في إدارة وتقييم الاستثمار من جامعة هارفارد 

أقرأ المزيد لـ:  منى ياسين

 

شارك

 

 

أضف تعليق

يرجى العلم بأن بياناتك الشخصية لن يمكن تقاسمها أو الكشف عنها لأي طرف ثالث، وسيتم الحفاظ على سريتها

 

رأي الجريدة

رسالة مفتوحة إلى دكتور محمد البرادعي

أنا أكنّ لك أقصى درجات الاحترام والتقدير. ولا يمكننا أبداً أن ننسى أن شجاعتك وبصيرتك كانتا وراء المطالبة بالتغيير والتحول إلى الديمقراطية خلال الأعوام...   قراءة المزيد

الدستور

فالدستور ليس مجرد وثيقة تضمن تساوينا كمواطنين أمام حاكم يحكمنا وفق قواعد محددة لا وفق أهوائه، بل هو مرآة الآمال، وعنوان القيم، وانعكاس للمستقبل الذي نحلم...   قراءة المزيد

المزيد

مش فاهم؟

مش فاهم؟

"مش فاهم؟" هو عدد من رسوم الكاريكاتير تم صياغتها في إطار كوميدي بهدف إثارة تساؤل محدد يشير الي وجود تناقض واضح أو تضارب في المصالح أو شيء غير صحيح، و لكن...  قراءة المزيد

المزيد

استطلاعات رأى

حذف كلمة مدنية من الدستور سيؤدي الي قيام
 دولة عسكرية
 دولة دينية
 دولة مدنية
 لا أهتم
هل تؤيد اقامة مباريات كرة القدم بجمهور ؟
 نعم
 لا
 لا أهتم